Friends


 
الرئيسيةالبوابةمكتبة الصورس .و .جبحـثالتسجيلدخولتسجيل دخول الأعضاءاليومية
تحميل ملفات التعديلات والتصويبات للشهادات بكلوريا - تاسع - سادس والصادرة عن وزارة التربية السورية بخصوص كتب اللغة العربية للعام الدراسي 2013 - 2014 ** للأعضاء تم إضافة نظام الإشعارات في لوحة التحكم لكل عضو في الموقع عن طريق البريد الالكتروني ** تنبيه حول الدورة الميدانية للمدرسين للعام 2014 يوم السبت 19-10-2013 ** للتواصل فيما بينكم ضمن الموقع وبسرعة من خلال مربع الدردشة ** تم تحديث مربع الكتابة داخل المنتدى على شكل برنامج الوورد
Ruby

شاطر | 
 

 الفخر الفردي والجماعي في الشعر العباسي

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
يوسف عبود
Admin
Admin


ذكر عدد المساهمات : 437
تاريخ التسجيل : 04/12/2010
الموقع : google.com/+YusufAbbood ------------------------------ yusuf.msnyou.com

مُساهمةموضوع: الفخر الفردي والجماعي في الشعر العباسي   23/4/2011, 20:09

أشعلت قصائد الفخر الفردي والجماعي في العصر العباسي وما تلاه جذوة العصبية القبلية , لكنها كشفت قيماً عربية أصيلة ما زلنا نتمسك بها . ناقش هذا القول مع الشواهد المناسبة .
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://yusuf.msnyou.com
يوسف عبود
Admin
Admin


ذكر عدد المساهمات : 437
تاريخ التسجيل : 04/12/2010
الموقع : google.com/+YusufAbbood ------------------------------ yusuf.msnyou.com

مُساهمةموضوع: رد: الفخر الفردي والجماعي في الشعر العباسي   23/4/2011, 20:10

كثيراً ما نخلط بين غرضين رئيسين في الشعر هما المدح والفخر , نضع تارة هذه القصيدة في المدح والفخر ونخصص تلك بواحد منهما تارة أخرى. الحقيقة أن الفخر يتمحور حول ذات الشاعر وفضائلها وخصالها أما المدح فهو للآخرين غالباً , ومع ذلك قلّما نجد قصيدة في المدح استبعدَ الشاعرُ منها نفسَه.

وليس غريباً أن يقال : الفخر جموحُ خيالٍ وجرأةٌ في التعبير , لكن الغريب أن نجد بعض الشعراء قد تجاوز بنفسه الجامحة حدود الغرور كالمتنبي مثلاً حين عظّم نفسه ورفعها إلى مرتبة القداسة في بعض الأحيان فقال :
كمْ من جبالٍ جبتُ تشهدُ أنّني ... الجبالُ وبحرٍ شاهدٍ أنّني البحرُ
وبعضهم الآخر كالحلّي استطاع أن يؤجج نار العصبية القبلية ويعيدها إلى الأذهان بعدما أخمدها الإسلام بقوله
تدرعوا العقل جلباباً , فإن حميتْ ... نارُ الوغى خلتَهم فيها مجانينا
والوجه الإيجابي للمسألة يكمن في أن قصائد هؤلاء كشفت عن قيم عربية لم ولن تستطيع يد الزمان أن تمحوها من دفاتر التاريخ أو من أذهان الناس . لقد استطاع المتنبي بفخره الذاتي أن يثير في أذهاننا الخصال الحميدة التي يجلّها العرب كالاعتزاز بالنفس والشجاعة في المعارك والطموح إلى المجد وما إلى ذلك ... حيث يقول : أطاعن خيلاً من فوارسها الدهرُ ... وحيداً وما قولي كذا ومعي الصبرُ ؟
كما استطاع صفي الدين الحلي أن يثير في نفوسنا حمية العروبة والقومية في دفاعه عن العرب ضد التتار حيث يقول : سلي الرماح العوالي عن معالينا ... واستشهدي البيضَ , هل خاب الرجا فينا ؟
ومع ذلك لم يُخرج أحدهما نزعة التعصب من روحه ومعتقده , فلا المتنبي تخلّص من حقده الدفين على أعدائه وعلى كل من أساء له وفرّق بينه وبين سيف الدولة , حين قال :
عليَّ لأهل الجور كل طمرة ... عليها غلام ملء حيزومه غمرُ
يدير بأطراف الرماح عليهم ... كؤوس المنايا حيث لا تشتهى الخمرُ

ولا استطاع صفي الدين الحلي أن يهدأ من ثورة الانفعال التي اجتاحت قبيلته إثر مقتل خاله , فعمد إلى تحريك العصبية القبلية وطالب قومه بالثأر لخاله المقتول . يقول :
بضمّرٍ ما ربطناها مسومة ... إلا لنغزو بها من بات يغزونا
وفتيةٍ , إن نقلْ أصغوا مسامعهم ... لقولنا , أو دعوناهم أجابونا

لننظرْ ملّياً في أبيات هذين الشاعرين كيف أعاد كلٌّ منهما صورة الفارس العربي على صهوة حصانه الأصيل والسريع , فجهزه للانتقام والرد على أعدائه , وتوعدهم بسوء العاقبة إن فكروا بالعدوان . فرق بسيط بينهما هو أن المتنبي انطلق من نزعته الفردية بينما انطلق الحلي من نزعته القبلية .

من الواضح أن الفخر هنا قد انقسم إلى فخر ذاتي وفخر جماعي , وأن من أهم ميزات هذين النوعين المبالغة في الفخر , والتغني بالبطولات , وإثارة النفس العربية , وتعداد مآثر العرب ومناقبهم الفريدة .
- بتوفيق الله -
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://yusuf.msnyou.com
 
الفخر الفردي والجماعي في الشعر العباسي
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
Friends :: التربية والتعليم :: قسم المناهج التعليمية :: قسم اللغة العربية :: المناهج الجديدة (المرحلة الثانوية) :: الأول الثانوي :: موضوعات الأول الثانوي-
انتقل الى: