Friends


 
الرئيسيةالبوابةمكتبة الصورس .و .جبحـثالتسجيلدخولتسجيل دخول الأعضاءاليومية
تحميل ملفات التعديلات والتصويبات للشهادات بكلوريا - تاسع - سادس والصادرة عن وزارة التربية السورية بخصوص كتب اللغة العربية للعام الدراسي 2013 - 2014 ** للأعضاء تم إضافة نظام الإشعارات في لوحة التحكم لكل عضو في الموقع عن طريق البريد الالكتروني ** تنبيه حول الدورة الميدانية للمدرسين للعام 2014 يوم السبت 19-10-2013 ** للتواصل فيما بينكم ضمن الموقع وبسرعة من خلال مربع الدردشة ** تم تحديث مربع الكتابة داخل المنتدى على شكل برنامج الوورد
Ruby

شاطر | 
 

 السمات الفنية في شعر البحتري

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
يوسف عبود
Admin
Admin


ذكر عدد المساهمات : 437
تاريخ التسجيل : 04/12/2010
الموقع : google.com/+YusufAbbood ------------------------------ yusuf.msnyou.com

مُساهمةموضوع: السمات الفنية في شعر البحتري   23/4/2011, 02:43

لمذهب البحتري في الشعر خصائص ميّزته عن غيره من مذاهب الشعراء , لكنها لم تخرجه عن نهج سابقيه في نظم الشعر ، فبقيت الأصالة عنوان أشعاره . ناقش هذا القول واستشهد على كلامك بالشواهد والأمثلة المناسبة .
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ


عدل سابقا من قبل يوسف عبود في 23/4/2011, 02:46 عدل 1 مرات
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://yusuf.msnyou.com
يوسف عبود
Admin
Admin


ذكر عدد المساهمات : 437
تاريخ التسجيل : 04/12/2010
الموقع : google.com/+YusufAbbood ------------------------------ yusuf.msnyou.com

مُساهمةموضوع: رد: السمات الفنية في شعر البحتري   23/4/2011, 02:45

تتجلى مكانة البحتري بين الشعراء العباسيين في التزامِه بأصول الصناعة الشعرية , ونظمِه القائمِ على عناصرها الرئيسية التي هي جودة اللفظ , وإصابة الغرض , وصحة التأليف , وتمام الصنعة .

لم يكن البحتري مقلّداً ولا متصنّعاً , بل كان مبدعاً عارفاً بأصول تلك الصناعة . ودراسة مذهبه الشعري بكل نواحيه يتطلب بلاغة , وخبرة بجوهر الكلام , وذوقاً في قراءة الشعر ؛ كي تتكشف خصائصه المميزة .
أولاً نلحظ تجنّب الغموض والتعقيد في الشعر . فكل من تعرّض لشعره بالنقد نفى عنه غموضه أو إسهابه أو تعقيده بالفلسفة ؛ إذ لم يمنطق شعره حتى لا يخرج به عن الشعرية , وإن جاء شيء من ذلك فقريب وشائع , فالشعر في نظره لغة المشاعر لا لغة العقل . قال يرد على أصحاب الشعر العقلي الغامض :
كلَّفتُمونا حدودَ مَنطقِكـمْ ... والشعرُ يُغني عن صِدْقه كَذِبُهُ
والشعرُ لَمْحٌ تكفي إشارتُهُ ... وليسَ بالهَذْرِ طُوِّلتْ خُطَبُـه

وثانياً محاكاة القدماء في الصياغة الشعرية . فهو لم يفارق عمود الشعر بأصوله التي منها شرف المعنى وجزالة اللفظ والإصابة في الوصف , وكان يتابع سابقيه في كثير من صورهم ؛ لأنها أفضل أدوات الشعر التي تجسد إحساسه ومشاعره , وأحياناً يحاول أن يبدع فيها دون أن يحالفه الحظ .
لنوازن مثلاً بين قول عمرو بن معد يكرب:
الضاربين بكلِّ أبيضَ مِخْذَم ... والطاعنينَ مجامعَ الأضغانِ
وقوله في صورة إصابة الرماح القلوب :
قومٌ تَرى أرماحُهم يومَ الوَغى ... مشغوفةً بمواطنِ الكتْمَانِ
فكلاهما جعل السيوف والرماح تصيب القلوب مباشرة ، لكن الأول جعل الرماح تطعن القلوب السوداء التي تمتلئ حقداً وكراهية وهي صورة تتملكها الأصالة كما نرى ، أما الثاني فجعل الرماح تشغف بالقلوب فقط وكنّى عنها بمواطن الكتمان لأن القلوب هي مواطن السر من الإنسان .
وثالثاً تخيّر اللفظ الملائم للمعنى . فهو يوافق بين اللفظ ومعناه حتى ينسال معه سلساً كالماء وتزبد معانيه على صفحته , كما لا يكثرُ من ألفاظ البداوة أو يقترب من غريب الشعر وحوشي الكلام أو يُعاظل فيها , وإنما يتخير في نظمه ما تَقَاربَ مأخذه وجرسه , فلا يحدث ذلك عنده تنافراً في التأليف . يقول :
ومعانٍ لو فصَّلتها القوافي ... هجّنت شعر جرولٍ ولبيدِ
ورَكِبْنَ اللفظَ القريبَ فأدركْــنَ به غايةَ المُرادِ البعيدِ

ورابعاً نجد رونق أسلوبه وديباجته.فللبحتري ديباجة جميلة قوامُها البلاغة وتمكّنُ الخاطرِ واستواءُ الطريقة ترى فيها المعنى يزداد بهاءً وحسناً كلما نظرت فيه , وأكثر مانرى تلك الديباجة في الوصف , حيث تبدو الصورُ لائقة بما وضعت له وغير منافرة . لننظر إليه وهو يبدع صورة المتوكل في حربه ضد جنود الموت :
صريعٌ تقاضاه السيوفُ حُشاشةً ... يجودُ بها , والموتُ حمرٌ أظافره
ففي وقت المقاضاة يجود بنفسه , ويترك للموت أن يغرس مخالبه في جسده . إنه لرائع أن تخلو تراكيبه من التكلف والركاكة , لكن الأروع من ذلك أن نجد ألفاظه قريبة المأخذ , حسنة الوقع , يؤثر إيقاعها الموسيقي في نفس قارئها ، وترسم بألوانها صورة الوحش الكاسر الذي اصطبغت أظافره بالدماء ، وهي صورة أصيلة كما ترى .

لا نستطيع أن نحدد مذهب البحتري في سطور لكننا نستطيع القول : إنه شاعر أصيل بطبعه وألفاظه وصوره , استطاع أن يجاري طبعه ويسترسل لسجيته , ويلقي في كثير من الأحيان بشعره في مضمار الصناعة والتجديد .
- بتوفيق الله -
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://yusuf.msnyou.com
 
السمات الفنية في شعر البحتري
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
Friends :: التربية والتعليم :: قسم المناهج التعليمية :: قسم اللغة العربية :: المناهج الجديدة (المرحلة الثانوية) :: الأول الثانوي :: موضوعات الأول الثانوي-
انتقل الى: